غرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم تنظم لقاءً حوارياً حول الإجراءات الإسرائيلية وأثرها على الاقتصاد الفلسطيني 

تاريخ الحدث: 04 حزيران 2024

نظمت غرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم لقاءً حوارياً حول الإجراءات الإسرائيلية وأثرها على الاقتصاد الفلسطيني في ظل الأوضاع الراهنة التي تشهدها الأراضي الفلسطينية بشكل عام ومحافظة بيت لحم بشكل خاص وذلك بحضور رئيس وأعضاء مجلس الإدارة وعدد من أعضاء الهيئة العامة من مختلف القطاعات الاقتصادية والمجلس الاستشاري.
افتتح اللقاء د.  سمير حزبون – رئيس مجلس الإدارة مرحباً بالحضور ثم قام باستعراض آخر المستجدات والمعيقات التي تتعلق بالأوضاع الاقتصادية التي تتمثل في إغلاق المنافذ من وإلى المحافظة والقيود المفروضة على حركة البضائع وارتفاع أسعار بعض السلع إضافة إلى أهم القضايا التي تتعلق بالقطاع المصرفي التي تواجه أصحاب المنشآت الاقتصادية وتأثيرها على الوضع الاقتصادي في المحافظة وما رافق ذلك من تدني وضعف في القطاعات الانتاجية، كما تطرق أيضا إلى الأوضاع التي يشهدها قطاع غزة في الوقت الحالي. 
وبدروه أشار السيد خالد الدرعاوي – نائب رئيس مجلس الادارة إلى مشكلة ارتفاع بعض أسعار السلع في محافظة بيت لحم خاصة الخضار والفواكه وأن المواطنين يلجأون للشراء من البسطات المنتشرة على شوارع المدينة نظراً لانخفاض الأسعار مقارنة بأسعار المحلات وأن أزمة البسطات سيتم تنظيمها بعد انتهاء الأعياد. 
ومن جانبه تطرق السيد عادل الهودلي – الأمين المالي إلى قرار وزارة التجارة التركية بوقف التبادل التجاري مع إسرائيل مع إبقاء عملية التصدير إلى فلسطين عبر الكود الفلسطيني وعدم اعتراف الجانب الإسرائيلي بشهادة يورو وان EUR 1. الصادرة للمستوردين الفلسطينيين وفرض جمارك حتى نسبة 12% عليها مما أثر سلباً على الاقتصاد الفلسطيني بشكل عام والمستوردين والمصدرين بشكل خاص نظراً لأن الاستيراد والتصدير يكون عبر المنافذ الإسرائيلية.  
وقد ناقش الحضور أيضا العديد من القضايا الاقتصادية ومنها الشيكات الراجعة، إغلاق الجانب الإسرائيلي للمداخل الرئيسية للمحافظة إضافة إلى مشكلة انتشار البسطات في شوارع محافظة بيت لحم وقد تمَّ التأكيد على أنه تمَّ مخاطبة البلديات والمجالس القروية بتنظيم عمل هذه البسطات لتسهيل حركة المرور أمام المواطنين والمركبات وذلك استجابة لمطالب المواطنين. وقد تناول اللقاء العديد من المداخلات والاستفسارات من قِبَل الحضور التي أثرت النقاش وتمَّ الإجابة على جميع استفساراتهم.